تعليمرجلعالم حواءعلاقاتفيديومقالات

عادات مشتركة بين الأزواج الأكثر سعادة

يعد الاحترام والإعجاب والمساواة والتشاركية والشفافية والثقة ركائز متينة وصلبة يبنى عليها الحب بين الأزواج الذين يتمتعون بعلاقة صحية. كل هذه الصفات السابقة لا يمكن أن تتحقق بشكل فعلي دون القيام بأشياء يومية وعادات تساعد على إبقاء العلاقة بين الزوجين صحية ومليئة بالانسجام.

قبل عدة سنوات، تفرغ الطبيب النفسي مارك غولستون لتحديد ما إذا كان الأزواج السعداء يتشاركون بعض السمات. فقاده هذا السؤال إلى المزيد من التقصِّي وإجراء دراسة توصَّل من خلالها إلى أن أسعد الأزواج يتشاركون بعض العادات التي تجعلهم يعيشون حياة قوامها الرفاهية والانسجام.

اقرأ أيضاً: أشياء تجعل العلاقة الزوجية ممتعة للمرأة

قبل التبحّر أكثر في نتائج دراسة غولستون، من المهم توضيح أن الزوجين اللذين يعيشان حياةً متناغمةً ليسا بمنأى عن الصراع حول بعض القضايا؛ إذ إن الخلاف متأصِّل في أي علاقة، والاعتقاد بوجود أزواج لا يخوضون نقاشات أو ليس لديهم مشاكل تصورٌ سطحي جداً. وما الانسجام والمحبة إلا حارسان مهمتهما جعل النقاشات تُجرى في مساحةٍ من الثقة، بهدفِ التعلم وتطوير العلاقة.

فيما يلي العادات العشر للأزواج الأكثر سعادة التي خَلُصَت إليها دراسة غولستون، والتي يجدر بك الاطلاع عليها لتقييم حالة الرفاهية التي تتمتع بها علاقتك.

يحترمان اهتماماتهما المشتركة 

الهوايات أو الاهتمامات، إلى جانب المشروعات المشتركة، هي إحدى نقاط القوة في العلاقة المتينة بين الأزواج. اسأل نفسك كم عدد النشاطات التي تتشاركها مع شريك حياتك؟ ما هي الاهتمامات التي تجمعكما؟ كيف يمكنك تطوير المزيد من المشروعات المشتركة؟

اقرأ أيضاً: الرغبة الجنسية عند النساء.. وما دور الهرمونات في زيادتها أو نقصانها

بعد أن يهدأ الشغف، من الشائع أن تدرك أن لديك القليل من الاهتمامات المشتركة. لكن لا تقلل من أهمية الأنشطة التي يمكنك القيام بها معاً والتي يستمتع بها كلاكما.

إذا لم تكن هناك اهتمامات مشتركة، فإن الأزواج السعداء يطورونها. في الوقت نفسه، تأكد من تنمية اهتماماتك الخاصة، هذا سيجعلك أكثر إثارة للاهتمام لشريكك.

يذهبان إلى الفراش معاً 

يذهب الأزواج السعداء إلى الفراش ليلاً في ذات الوقت، فيما عدا بعض الاستثناءات المبررة، مثل: انشغال أحدهما بأعمال متراكمة، أو مرضِ الآخر.

السؤال المنطقي: لماذا ترغب في البقاء مستيقظاً بعد ذهاب شريكك إلى الفراش؟

يمشيان بيدين متعانقتين أو جنباً إلى جنب

بدلاً من أن يتخلف أحدهما عن الآخر أو يتراجع عن الآخر، يسير الأزواج السعداء بشكل مريح جنباً إلى جنب أو يداً أو بيد. إنهم يعلمون أن التواجد مع شريكهم أهم من رؤية المعالم على طول الطريق.

اقرأ أيضاً: أخطاء أثناء العلاقة الجنسية.. تجنبي الوقوع بها!

يشير مارك غولستون إلى أن الأزواج الذين يسيرون وقد تعانقت أيديهم، يتمتعون بشعور بالوحدة والمودة. كما أنه دليل على علاقة الصداقة التي تربطهم.

يركزان أكثر على الميزات بدلاً من الأخطاء

إذا كنتَ مصراً على تتبع أخطاء شريك حياتك، أؤكد لك أنكَ ستعثر على بعضها. ولكن إذا ركَّزتَ على إيجاد الصفات الإيجابية والفضائل، أؤكد لك أنكَّ ستجدها أيضاً.

يؤكد غولستون أن الأزواج السعداء يبرزون الجانب الإيجابيّ في الطرف الآخر.

يتعانقان عند اللقاء

غياب المداعبات والعناق في العلاقة يعتبر تجاهلاً عاطفياً وله تداعيات كبرى. متى كانت آخر مرة منحتَ شريكك قبلة عاطفية؟ كيف ترى تأثير زيادة الاتصال الجسدي على علاقتك؟

اقرأ أيضاً: أسباب وراء رفض زوجك للعلاقة الجنسية

تذكر دائماً أن بشرتنا لديها ذاكرة، “اللمسة الجيدة” تعني المحبة والاهتمام، “اللمسة السيئة” تعني إساءة المعاملة و”عدم اللمس” يعني الإهمال.

يقولان “أحبك” و”أتمنى لك يوماً جيداً”  

يبدأ يومك في المنزل مع الناس الذين تعيش معهم. وليس هناك أجمل من بداية تقول فيها لشريك حياتك إنك تحبه وتتمنى له يوماً جميلاً وموفقاً. ذلك سوف يجعل المشكلات والتحديات والمضايقات اليومية تؤثر عليكَ بشكل مختلف. 

يثقان ويغفران

كم مرة تُركتَ وأنتَ تشعر بأنكَ لم تقل كل ما أردت خلال النقاش مع شريك حياتك؟ ما الذي تعتقد أنك بحاجة إلى تغييره في نفسك لتكون قادراً على الصَّفح بصدق؟ لماذا لا توجد ثقة في علاقتك؟

اقرأ أيضاً: أسباب انخفاض الرغبة الجنسية لدى الرجل، وهذا علاجه!

الغفران دواءٌ عظيم يشفي ويُصلِح ويمنح راحة كبرى ويمنع تدهور العلاقات.

إذا أضفنا الثقة إلى الغفران، فإننا نتخلص من السخط الذي قد ينتج عن المشاكل العالقة أو النقاشات التي لم ترسُ على شاطئ الاتفاق.

يقولان لبعضهما “ليلة سعيدة

“تصبح على خير” تخبر شريكك أنه بغض النظر عن مدى انزعاجك منه أو منها، ما زلت تريد أن تنهي يومك معه بشكل جميل. وأن الذي بينكما أكبر من أي حادثة مزعجة.

من المريح جداً أن ينتهي كل يوم في المنزل بالشعور بأن علاقتنا من طرازٍ خاص. ما يتشاركه الزوجان السعيدان أكبر بكثير من أي حادث مثير للقلق. 

يفخر كل منهما بشريك حياته

الإعجاب هو أحد الأعمدة الرئيسية للعلاقة السعيدة. ما هي أكثر الأشياء التي تعجبكَ في شريك حياتك؟ إلى أي مدى تحاول التعبير عن هذا الإعجاب؟

يسعد الأزواج السعداء برؤيتهم معاً وغالباً ما يكونون على اتصال، يداً بيد أو إحدى اليدين على الكتف أو الركبة.

اقرأ أيضاً: نصائح لكي تحظى بصحة جنسية جيدة

إنهم لا يتباهون بل يقولون فقط إنهم ينتمون إلى بعضهم البعض.

يتهاتفان أو يتبادلان الرسائل أثناء النهار

مهاتفة شريك حياتك، أو إرسال رسالة تسأل فيها عن أحواله يساعد في الحفاظ على علاقة يسودها الحب.

ستشعر بأنك أفضل حين تصلك رسالة من شريك حياتك، في خضم عملك، يخبرك فيها بأنه يفتقدك، ويشعر بالسعادة لكونه معك.

إذا كانت حياتكما كشريكين مهمة حقاً بالنسبة لك، وتشعر أنكما تمران بفترة سيئة؛ حاول  اختيار واحدة من هذه العادات التي قرأتَها للتوّ، وتعهدها بالرعاية والنموّ.

اقرأ أيضاً: الرجال والنساء.. كيف يؤثر مرض السكري على الحياة الجنسية؟

وبالتأكيد ستساعدكَ في التحسُّن وتُخرِج أفضل ما فيك وتقودك إلى إحداث تغييرات إيجابية في علاقتك. ما تحتاجه فقط هو قرار البدء، وامتلاك الرغبة في الاستمرار حتى إذا لم تصل في البداية إلى نتائج إيجابية بسرعة.

شاهد أيضاً: 6 خرافات عن مناعة الجسم لاتصدقها

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى