عالم حواءفيديومقالات

طرق وضع العطر بشكل صحيح حتى يدوم وقتاً أطول

في بعض الأحيان، يصبح وضع العطر بطريقة صحيحة بمثابة تحد كبير لبعض النساء. لإنه إذا وضعت المرأة الكثير من العطر سيكتسح أي مكان تدخل فيه، وتصبح رائحتها منفرة لمن حولها، أما إذا وضعت القليل منه فقط فستوفر بعض المال الذي صرفته لشراء ذلك العطر الفرنسي باهظ الثمن، لكن بعد وقتٍ قليل ستحتاج لأن تكرر وضع كمية أخرى منه.

اقرأ أيضاً: أفضل الأطعمة الصحية التي ينصح بها أطباء الجلد للحصول على بشرة نضرة!

وحينها ستفهم أن وضع العطر مهارة، لا تكمن فقط في تحديد الكمية المناسبة التي تضعينها، بل أيضاً في المناطق التي ترشين عليها العطر، حتى تحصلي على أثر أكبر ورائحة تدوم لوقت أطول.

وهنا إليكِ بعض المهارات التي قدمها موقع Realsimple الأميركي لمساعدتك على وضع العطر بطريقة صحيحة.

لا تخلطي أكثر من عطر

يُنصح بعدم مزج العطر بروائح أخرى، مثل غسول الجسم، ومستحضرات الاستحمام والعناية بالجسم، وإذا كنت مضطرة لاستخدامها، فاستعملي نسبة أقل من هذه المستحضرات في كل مرة تنوين فيها وضع العطر.

لكن الأفضل هو عدم استعمالها بتاتاً، لأن استعمال العطر على بشرة وضع عليها منتجات التجميل أخرى قد يجعل من رائحة عطرك خفيفة، أو العكس تماماً قد تبدو رائحته قوية للغاية، وربما حتى كريهة.

اقرأ أيضاً: طرق لصنع غسول طبيعي للوجه في المنزل حسب نوع بشرتك وبمواد طبيعية تماماً!

نتيجة لذلك، حاولي دائماً ألا تمزجي العديد من الروائح مع رائحة العطر، وستضمنين بذلك أن يدوم عطرك لأطول فترة ممكنة، وبنفس شدة التركيز.

رشي العطر على البشرة الرطبة

أنسب وقت لوضع العطر (أو أي منتج آخر يساعد على تعطير الجسم) يكون مباشرةً بعد الاستحمام، إذ تكون البشرة خالية من الأوساخ فضلاً عن أنها تتميز بالدفء والرطوبة، كما تكون مهيأة لامتصاص أي سائل بما في ذلك العطور.

وفي حال عجزتِ عن الاستحمام قبل أن تضعي العطر، ما عليكِ سوى أن تستعملي غسول الجسم. وعموماً، كلما رطبتِ بشرتك أكثر دام عطرك لمدة أطول.

ضعي العطر في أماكن النبض

وضع النساء للعطر على المعصم، والرقبة، ليس لمجرد أن المرأة تبدو جذابة ورقيقة، أو لأنه عُرف متداول منذ قديم الزمن، بل لأن

اقرأ أيضاً احذري تسمير البشرة سواء كان من الشمس أو في الصالونات، قد يسبب سرطان الجلد وأضراراً جسيمة لعينيك!

منطقة الرسغ والرقبة وخلف الركبتين ونقاط النبض عموماً تنبعث منها الحرارة، ما يضمن استمرار الرائحة لمدة أطول.

ضعي الكمية المناسبة من العطر

يتساءل العديد من الناس عن السبب وراء تشابه رائحة العطور، بالرغم من أنها مختلفة من ناحية النوع والعلامة التجارية والثمن.

في الواقع، إن التسميات المختلفة للعطور تعني بالأساس اختلاف مستويات تركيز العطر، فالسائل الأكثر تركيزاً أو الأنقى يدعى العطر، يليه ماء تواليت، أما العطر ذو الرائحة الخفيفة فهو الكولونيا، بالتالي، كلما كان العطر أكثر تركيزاً، كلما دام لفترة أطول.

لا تفركي العطر

يعد فرك العطر بعد وضعه خطأً فادحاً لسببين رئيسيين. أولاً، لأن فرك المعصمين يمكن أن يؤدي إلى تغير رائحة العطر، ثانياً، تساعد هذه الحركة على اختلاط العطور مع الزيوت الطبيعية التي يفرزها الجسم، وسرعان ما تتغير رائحة العطر وتزول سريعاً.

اقرأ أيضاً: قد يسبب السرطان.. ما لايخبركِ به مصففو الشعر عند استخدام الكيراتين لتسبيل شعركِ

وعموماً يحبذ وضع العطر على الجسم مباشرةً، وتجنب وضعه على الثياب، وحال شعرت بأن كمية العطر ليست كافية يمكنك رش المزيد من العطر في مكان آخر، وبعد مضي ساعة تأكدي ما إذا كانت الكمية التي وضعتها كافية، وإذا كانت تفوح منك رائحة العطر أم اختفت.

شاهد أيضاً: العلاج بالضوء الأحمر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى