طب وصيدليةفيديومقالات

حلول لمساعدة الطفل في التخلص من آلام المعدة

تعد آلام المعدة شائعة جداً عند الطفل، خاصةً أولئك الذين تتراوح أعمارهم بين 4 إلى 11 عاماً، فما هي الأسباب وكيف نخفف من آلامهم؟

فإذا عرفت الأسباب، سهل العلاج وإن كان معظمها يتمحور حول نوعية الطعام الذي تناوله للتو أو بعض التوتر وحتى آلام النمو. 

أسباب آلام المعدة

نعدد بعض أسباب آلام المعدة لدى الأطفال، كما ذكرها موقع Better Health الأسترالي:

  • الفيروسات أو البكتيريا: مثل إنفلونزا المعدة أو إنفلونزا الأمعاء.
  • مشاكل خارج البطن: إجهاد عضلي أو صداع نصفي.
  • مشاكل جراحية: التهاب الزائدة الدودية، انسداد الأمعاء.
  • التسمم: مثل لدغات العنكبوت أو تناول الصابون.

ومن الجدير ذكره أن آلام المعدة تكون خطيرة إذا كان الطفل يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة، أو يعاني من الإسهال أو التقيؤ لمدة تزيد عن 24 ساعة.

لذا، في المرة القادمة التي يشكو فيها طفلك من اضطراب في البطن، يمكن اعتماد هذه الحلول المنزلية.

اقرأ ايضاً: كيف تجنّبين رضيعك خطر الموت المفاجئ؟

الراحة: غالباً ما يستفيد الطفل المصاب بألم في البطن من الراحة. يساعد الاستلقاء على البطن في تخفيف آلام الغازات، لكن الوضع الأمثل هو الذي يشعر به الطفل بشكل أفضل عند اتخاذه، حسب ما نشر موقع Webmed.

السوائل: عند آلام المعدة لا ينصح بإجبار الطفل على تناول السوائل، خصوصاً إذا ما كان يتقيأ. يوصي الأطباء بإعطاء كميات صغيرة كل 15-20 دقيقة عادةً حتى يتمكن الطفل من شرب المزيد.

وتجنب في هذه المرحلة المشروبات الملونة أو الغازية أو المحتوية على الكافيين أو الدهنية أو شديدة الملوحة أو السكر (مثل الكولا الداكنة والشاي والقهوة والحليب والمشروبات الرياضية وعصائر الفاكهة).

قدم الأطعمة الخفيفة: مثل البسكويت المملح أو الخبز العادي أو الخبز المحمص الجاف أو الأرز أو عصير التفاح؛ وإذا رفض الطفل تناول الطعام فلا تجبره حتى يتحسن قليلاً.

اقرأ ايضاً: طرق تساعد أطفالكم على محاربة السمنة

تجنب الأطعمة الحارة أو الدهنية حتى 48 ساعة بعد اختفاء جميع الأعراض.

شجع الطفل على التبرز.

ضع قارورة مياه ساخنة على معدة الطفل لتهدأ قليلاً.

فنجان من الشاي بالنعناع للأطفال الأكبر سناً.

متى أطلب المساعدة الطبية؟

توجه إلى الطبيب أو حتى قسم الطوارئ على الفور إذا كان الطفل يعاني من:

  • أصبح شاحباً، وتفوح منه رائحة العرق.
  • يتقيأ لأكثر من 24 ساعة.
  • يرفض الأكل أو الشراب تماماً.
  • وجود الدم في القيء أو البراز.
  • مشاكل في التبول أو يتبلل أقل من أربع حفاضات في اليوم.
  • ظهور طفح جلدي.

في هذه الحالة يعتمد علاج الطفل على السبب الذي يحدده الطبيب، فإما يعيده إلى المنزل مع نصيحة بالراحة وتناول السوائل مع نظام غذائي لطيف، أو قد يطلب  الدخول إلى المستشفى لإجراء الفحوصات اللازمة، حسب موقع Medicine Health.

شاهد أيضاً: صحة الأطفال النفسية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى