طب وصيدليةفيديومقالات

تستيقظ متعباً بدون طاقة وبشكل متكرر؟ أسباب محتملة لذلك أحدها خطير!

رغم أن النوم يُعتبر وسيلة الراحة الأساسية للجسم، إلا أننا قد نستيقظ أحياناً في الصباح متعبين، دون أن نعرف السبب وراء هذا التعب الذي قد يبدو غريباً لكنه عادة ليس مدعاةً للقلق.

ومع ذلك، فإن الاستيقاظ متعباً بشكل متكرر يمكن أن يكون أحد أعراض مشاكل النوم، أو حالة صحية تستوجب التدخل، خاصةً إذا استمر الشخص في الشعور بالتعب طوال اليوم.

سنناقش في هذا المقال الأسباب الأكثر شيوعاً للاستيقاظ متعباً والشعور بـالخمول المتكرر في الصباح.

النوم أكثر من اللازم لا يعني طاقة أكبر

الحصول على قسط جيد من النوم يمكن أن يُحدث فرقاً كبيراً في يومك. لكن قلته أو الإفراط فيه يمكن أن يزيد من شعورك بـالإرهاق. وحتى إذا حصلت على ساعات كافية من النوم، فقد تجد نفسك متعباً في اليوم التالي إذا انقطع هذا النوم عن طريق الاستيقاظ المتكرر.

اقرأ أيضاً: أسباب تجعل الأفوكادو يساوي وزنه ذهباً!

على الرغم من أن معظمنا يحتاج حوالي ثماني ساعات من النوم للشعور بالنشاط خلال النهار، فإن حاجة كل شخص تختلف باختلاف ظروفه وقدرته.

من المنطقي أن الحصول على قسط أقل من النوم قد يجعلك تشعر بالتعب، ولكن قد تفاجأ عندما تعلم أن الحصول على قسط أكبر من النوم قد لا يمنحك أي نشاط زائد، بل على العكس قد يكون سبب خمولك وصداعك في الصباح، وفقاً لموقع Harvard Health.

عدم النوم الكافي يأتي في المقدمة

يحتاج معظم البالغين إلى ما يتراوح بين سبع وتسع ساعات من النوم كل ليلة، وفقاً للتوصيات الرسمية للأكاديمية الأمريكية لطب النوم. وفي حين أن البعض يمكنهم النوم لساعات أقل من الموصى بها مع الشعور بالنشاط في صباح اليوم التالي؛ إلا أنهم قليلون ونادراً ما يحدث هذا معهم. 

تناول الطعام قبل النوم يعيقه

قد يؤدي تناول الأطعمة المعالجة والسكرية قبل النوم مباشرة إلى صعوبة في النوم. أما إذا كنت جائعاً جداً، فالأفضل هو تناول وجبة خفيفة السعرات – بين 150 إلى 250 سعرة حرارية- قبل النوم بحوالي  30 إلى 60 دقيقة. 

جودة النوم مهمة مثل ساعاته

إذا كنت تقضي ثماني ساعات في السرير باستمرار كل ليلة ولكنك لا تزال تستيقظ شاعراً بالتعب، فقد يكون ذلك أيضاً علامة على أنك لا تحصل على نوم عالي الجودة.

وفقاً لموقع Web MD، هناك أربع مراحل من النوم يجب أن نمر بها حتى تحصل أدمغتنا على الراحة وخاصة آخر مرحلتين من النوم: نوم حركة العين السريعة ونوم حركة العين غير السريعة العميق. ومن المرجح أن الأشخاص الذين يستيقظون كثيراً في منتصف الليل لا يقضون وقتاً كافياً بالشكل المطلوب في هاتين المرحلتين.

اقرأ أيضاً: الحمية النباتية.. إليك الفرق الكبير الذي يحدثه النظام النباتي الخضري

لتعزيز النوم العميق مع عدد أقل من مرات الاستيقاظ؛ يمكنك التغلب على الأصوات المزعجة باستخدام الضوضاء البيضاء أو تجربة مكمل يعزز النوم.

الضوء الأزرق يؤثر على هرمون النوم

يطلق مصطلح الضوء الأزرق على الضوء الصادر من أجهزة الهواتف والأجهزة اللوحية. ولهذا الضوء تأثيرات صحية سلبية عديدة على العين وعلى عمل المخ وأعضاء أخرى في جسم الجسم.

يؤثر الضوء الأزرق المنبعث من الشاشات على الميلاتونين، وهو هرمون يفرزه الدماغ بشكل أساسي (الغدة الصنوبرية)، لتنظيم دورة النوم والاستيقاظ في الدماغ.

 يضعف الضوء الأزرق التدفق الطبيعي للميلاتونين في الجسم ويؤثر سلباً على قدرتنا على النوم، وكذلك على جودة النوم، وهذا هو السبب في أنك قد تستيقظ في الصباح متعباً ومنهكاً بعد مشاهدتك لمقاطع فيديو قبل النوم أو تصفح وسائل التواصل الاجتماعي.

روتين نومك مهم لضبط ساعة جسمك البيولوجية

الروتين مهم جداً لضبط ساعة الجسم البيولوجية؛ لذا فإن عدم الانتظام بساعات نوم متقاربة سيؤدي إلى إرباك نظامك وقد يمنعك من الحصول على نوم عالي الجودة ومتواصل.

اقرأ أيضاً: النعناع والزعتر والريحان.. كنوز صحية مدفونة في مطبخك!

حاول أن تلتزم بالنوم ضمن نطاق ساعات معين، على سبيل المثال بين العاشرة والحادية عشرة كل يوم.

كسل النوم 

يشير مصطلح كسل أو قصور النوم، Sleep inertia، إلى المشاكل الإدراكية والحركية الطبيعية التي تحدث مباشرة بعد الاستيقاظ، وفقاً لموقع Medical News Today.

يحدث كسل النوم عندما يستيقظ الشخص فجأة من نوم عميق. ونتيجة لذلك، فإن أجزاء معينة من دماغه ليست مستيقظة تماماً.

تتضمن بعض أعراض قصور النوم ما يلي:

  • النعاس أو الارتباك
  • صعوبة في التركيز
  • صعوبة أداء المهام الحركية الدقيقة

يستمر القصور الذاتي في النوم بشكل عام لمدة 15 إلى 60 دقيقة 6 ولكنه قد يستمر لمدة تصل إلى بضع ساعات بعد الاستيقاظ.

توقف التنفس أثناء النوم قد يكون سبباً خطيراً

انقطاع النفس النومي هو اضطراب خطير في النوم يسبب توقفاً مؤقتاً في التنفس أثناء النوم. وقد يكون السبب لاستيقاظك متعباً لأنك لم تحصل على نوم ذي جودة عالية.

اقرأ أيضاً: العرب أول من زرعها ونشروها في العالم.. حقائق مذهلة عن الليمون

تتضمن بعض العلامات والأعراض المحتملة لانقطاع النفس النومي ما يلي:

يجب على الشخص الذي يشك بأنه يعاني من توقف التنفس أثناء النوم مراجعة الطبيب. يمكن أن يساعد العلاج الطبي في منع مشاكل القلب والمضاعفات المحتملة الأخرى للحالة.

شاهد أيضاً: التخلص من الأرق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى