أخبارأخبار العالمحوادث و منوعات

الرئيس التركي يصل البلاد عائدا من نيويورك

وصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى بلاده، الخميس، عائدا من ولاية نيويورك الأمريكية، حيث شارك في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ76 التي انطلقت، الثلاثاء الماضي.

وأفادت وكالة الأناضول أن طائرة الرئيس أردوغان هبطت في مطار أتاتورك بولاية إسطنبول الساعة 13:05 (+3 تغ).

وكان في استقباله نائبه فؤاد أوقطاي، إلى جانب مسؤولين آخرين.

وعاد مع الرئيس التركي إلى إسطنبول، عقيلته أمينة أردوغان، ووزراء الدفاع خلوصي أكار، والتجارة محمد موش، والثقافة والسياحة محمد نوري أرسوي، ونائب رئيس حزب “العدالة والتنمية” الحاكم بن علي يلدريم.

إقرأ أيضا: تشاووش أوغلو يدعو العالم إلى التواصل المستمر مع أفغانستان

أفادت وكالة الأناضول أن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، دعا المجتمع الدولي إلى التواصل المستمر مع أفغانستان.

وجاء ذلك في تغريدة على تويتر عقب مشاركته في اجتماع افتراضي حول مستجدات الأوضاع في أفغانستان، شارك فيه وزراء خارجية دول مجموعة العشرين.

وتعليقا على الاجتماع، قال تشاووش أوغلو: “تبادلنا وجهات نظرنا حول القضايا الحالية، وخاصة الوضع الإنساني والهجرة غير النظامية”.

ويذكر أنه في أغسطس/ آب الماضي، سيطرت “طالبان” على أفغانستان، بموازاة مرحلة أخيرة من انسحاب عسكري أمريكي اكتمل في 31 من الشهر نفسه.

إقرأ أيضا: أنقرة…يجب مواصلة العمل لتأمين العودة الآمنة للروهنغيا إلى بلادهم

أفادت وكالة الأناضول، أن وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو  شدد على وجوب مواصلة العمل من أجل تأمين العودة الطوعية والآمنة والكريمة والمستدامة لمسلمي الروهنغيا إلى بلادهم.

وجاء ذلك في تغريدة على تويتر، عقب حضوره اجتماعا عقدته تركيا وبنغلاديش في إطار اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة عبر الإنترنت، لبحث أوضاع مسلمي الروهنغيا.

وأكد تشاووش أوغلو أن بلاده لن تترك مسلمي الروهنغيا يواجهون مصيرهم بمفردهم.

ومنذ 25 أغسطس 2017، تشن القوات المسلحة في ميانمار ومليشيات بوذية حملة عسكرية ومجازر وحشية ضد الروهنغيا في أراكان، أسفرت عن مقتل آلاف منهم، بحسب مصادر محلية ودولية متطابقة، فضلا عن لجوء قرابة مليون إلى بنغلاديش، وفق الأمم المتحدة.

ومطلع فبراير الماضي، نفذ قادة بالجيش في ميانمار انقلابا عسكريا تلاه اعتقال قادة كبار في الدولة، بينهم الرئيس وين مينت، والمستشارة أونغ سان سوتشي.

إقرأ أيضا: وزير الصناعة التركي… ندعم ريادة الأعمال في كافة المجالات

أكد وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي مصطفى ورانك، الأربعاء، دعم بلاده ريادة الأعمال في كافة المجالات.

جاء ذلك في كلمة له خلال حفل توزيع جوائز قمة ريادة الأعمال الدولية “Take Off” التي تم تنظيمها ضمن إطار مهرجان “تكنوفيست” لتكنولوجيا الطيران والفضاء في إسطنبول.

وفاز مشروع “Colobra” من التشيك بالجائزة الأولى بقيمة 20 ألف دولار، و”Classnotes” من باكستان بالجائزة الثانية بقيمة 10 آلاف دولار، أما الجائزة الثالثة فكانت من نصيب مشروع “Servissoft” من تركيا بقيمة 5 آلاف دولار.

وأفاد ورانك أن دعم ريادة الأعمال في تركيا أحد أهم الأمور في استراتيجية بلاده الصناعية والتكنولوجية لعام 2023.

وأعرب عن رغبتهم في جعل إسطنبول أحد عواصم ريادة الأعمال، مؤكدا أن المدينة ستستضيف المشاريع المحلية والأجنبية.

والثلاثاء، انطلقت فعاليات النسخة الرابعة من مهرجان “تكنوفيست” لتكنولوجيا الطيران والفضاء في مطار أتاتورك الدولي بإسطنبول.

إقرأ أيضا: وزير خارجية طالبان وسفير تركيا بأفغانستان يبحثان قضايا مختلفة

بحث وزير خارجية حكومة “طالبان” لتصريف الأعمال في أفغانستان أمير خان متقي، مع السفير التركي لدى كابل جهاد أرغيناي، قضايا مختلفة.

ووفقا لوكالة الأناضول، أفاد المتحدث باسم حركة “طالبان” ذبيح الله مجاهد في تدوينة نشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الأربعاء، أن متقي وأرغيناي بحثا خلال اجتماع عقداه قضايا المساعدات الإنسانية والصحة واللاجئين الأفغان والطلاب.

وأوضح أن متقي طلب استكمال تركيا مشاريعها في أفغانستان، مؤكدا رغبته في الحفاظ على العلاقات والتعاون.

يذكر أنه في أغسطس/ آب الماضي، سيطرت “طالبان” على أفغانستان، بموازاة مرحلة أخيرة من انسحاب عسكري أمريكي اكتمل في 31 من الشهر نفسه.

المصدر: وكالة الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى