أخبارأخبار العالمحوادث و منوعات

الرئيس التركي: جاهزون لتقديم الدعم اللازم لتعافي أفغانستان

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن هدف بلاده هو تعافي أفغانستان من مشاكلها في أسرع وقت، وأن أنقرة مستعدة لتقديم كافة أنواع الدعم لتحقيق ذلك.

جاء ذلك في تصريح أدلى به للصحفيين خلال عودته إلى تركيا بعد إتمام جولته الخارجية التي شملت البوسنة والهرسك والجبل الأسود، خلال اليومين الماضيين.

وقال في هذا السياق: “هدفنا الأساسي تعافي أفغانستان من مشاكلها في أسرع وقت، وتركيا مستعدة لتقديم كافة أنواع الدعم لتحقيق ذلك”.

وأضاف أن تركيا لديها خطط بديلة حيال كافة الاحتمالات المتعلقة بأمن سفارتها في كابل، وأن أولويتها هي توفير أمن موظفيها هناك.

وتابع قائلا: “تركيا مستعدة لدعم وحدة أفغانستان، يكفي أن نرى رغبة من الأطراف الأفغانية لتحقيق هذه الوحدة”.

وردا على سؤال حول تطورات الأوضاع الأمنية في كابل، قال أردوغان: “علينا أن نكون حذرين حيال الأوضاع في كابل، فقبل مدة قصيرة وقع انفجار أسفر عن مقتل ما يقارب 200 شخص، والمعلومات الاستخباراتية تفيد بقيام تنظيم داعش بهذه العملية الإرهابية”.

وأردف قائلا: “على مدى 20 عاما، قدمت تركيا خدمات كبيرة لأفغانستان سواء بالبنية التحتية أو الفوقية، لكن طالبان ألحقت أضرارا بهذه المنشآت في الأقسام الشمالية من البلاد، والآن أيضا نريد أن نساعد أفغانستان فتركيا لديها خبرات وبنية تحتية قوية”.

وفي معرض رده على سؤال حول إمكانية عقد اتفاق مع أفغانستان مماثل للاتفاق المبرم مع ليبيا، قال أردوغان: “من الممكن عقد اتفاق مماثل، يكفي أن نجد من نتحاور معه، تركيا هدفها الوحيد هو حل المشاكل”.

وفي 27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019 وقعت الحكومة الليبية الشرعية السابقة مع تركيا مذكرة تفاهم لمساعدتها على تطوير قدرات قوات العسكرية والأمنية.

وعن عمل السفارة التركية في كابل، قال أردوغان: “سفارتنا تعمل منذ أسبوعين في المطار، لكن الموظفين عادوا قبل يومين إلى مقر السفارة في مركز المدينة ويواصلون اعمالهم من هناك”.

وفيما يخص وضع النساء الأفغانيات في ظل حكم طالبان، أكد أردوغان على وجوب تمتع المرأة الأفغانية بنفس الحقوق التي تتمتع بها المرأة التركية.

وتابع قائلا: “أعتقد أن نظرة طالبان إلى المرأة حاليا، لن تكون مثل ما كانت عليه قبل 20 عاما، لا بد أن طالبان ستعمل على تغيير هذه النظرة”.

وحول مكافحة الولايات المتحدة الأمريكية لتنظيم داعش، قال أردوغان: “واشنطن لم تكافح داعش بالمعنى الحقيقي، فالرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب قال قبل عدة أيام إن بلاده قضت على داعش في سوريا العراق، وهذا الكلام ليس واقعيا”.

وأردف: “تركيا هي الدولة الوحيدة التي كافحت هذا التنظيم، والآن نرى ظهور تنظيم داعش خراسان، فليكافحوا هذا التنظيم ونحن نساندهم”.

اقرأ أيضاً: أردوغان يهنئ الرياضيين الأتراك الفائزين بميداليات الألعاب البارالمبية

هنأ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، رياضيي بلاده الذين حصلوا على ميداليات في دورة الألعاب البارالمبية ـ طوكيو 2020.

جاء ذك في اتصال هاتفي أجراه مساء السبت مع وزير الشباب والرياضة التركي محمد محرم قصاب أوغلو الذي يرافق الرياضيين في طوكيو حاليا.

وأعرب أردوغان عن سعادته لتحقيق الرياضيين الأتراك عددا من الميداليات في الألعاب البارالمبية الحالية، متمنيا مزيدا من التفوق لهم.

بدورهم أعرب الرياضيون الأتراك عن شكرهم للرئيس أردوغان على اهتمامه بالرياضة والرياضيين المشاركين في الألعاب البارالمبية.

يذكر أن الرياضيين الأتراك حصدوا 6 ميداليات برونزية في الجودو ورفع الأثقال وتنس الطاولة ضمن منافسات دورة الألعاب البارالمبية.

وانطلقت دورة الألعاب البارالمبية “طوكيو 2020” في الرابع والعشرين من أغسطس/ آب الجاري وتستمر حتى الخامس من سبتمبر/أيلول المقبل.

اقرأ أيضاً: تشاووش أوغلو يبحث مستجدات أفغانستان مع نظيريه الأمريكي والفنلندي

حث وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، مساء السبت، مع نظيره الأمريكي أنتوني بلينكن آخر المستجدات في أفغانستان.

وذكرت مصادر في وزارة الخارجية التركية، أن مباحثات تشاووش أوغلو وبلينكن جاءت في اتصال هاتفي، دون مزيد من التفاصيل.

وأضافت أن الوزير التركي أجرى اتصالا منفصلا مع نظيره الفنلندي بيكا هافيستو، وبحثا مستجدات أفغانستان.

وخلال الأسابيع الأخيرة تمكنت حركة طالبان من بسط سيطرتها على معظم أنحاء البلاد، وفي 15 أغسطس، دخل مسلحو الحركة كابل وسيطروا على القصر الرئاسي، بينما غادر الرئيس أشرف غني، البلاد ووصل الإمارات.

المصدر: الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى