أخبارأخبار العالمحوادث و منوعات

أوروبا تسعى لتأسيس تعاون أوثق مع تركيا

أعلنت المفوضية الأوروبية، الأربعاء، أنها تسعى لتأسيس تعاون أوثق مع تركيا وبلدان المنطقة، في إطار الأهداف المستقبلية للاتحاد.

جاء ذلك على لسان ماروس سيفكوفيتش، نائب رئيسة المفوضية الأوروبية المسؤول عن العلاقات بين المؤسسات والاستشراف، خلال مؤتمر صحفي عقده في بروكسل، حول تقرير الاستشراف الاستراتيجي لعام 2021.

وقال “سيفكوفيتش” إن هناك 5 مواضيع رئيسية ستؤثر على الاتحاد الأوروبي بحلول عام 2050، هي التغير المناخي، والتحديات البيئية، والاتصال الرقمي الفائق، والتحول التكنولوجي، والضغوط التي تتعرض لها الديمقراطية والقيم.

ويتضمن تقرير الاستشراف الاستراتيجي 2021، أهداف الاتحاد الأوروبي لسد الاحتياجات الصحية، والغذائية، والتكنولوجية، والاقتصادية، والمالية، والأمنية والدفاعية، فضلاً عما هو متعلق بالطاقة.

وأشار التقرير إلى أن الاتحاد الأوروبي يسعى لتعاون أوثق مع تركيا وغيرها من بلدان المنطقة، في إطار أهدافها المذكورة.

اقرأ أيضاً: وزير الصناعة التركي: مهرجان “تكنوفيست” فرصة مهمة للشباب

قال وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي مصطفى ورانك، إن مهرجان”تكنوفيست” لتكنولوجيا الطيران والفضاء، فرصة مهمة لإطلاق قدرات الشباب الموهوبين في المجال التقني.

وأضاف ورانك خلال مشاركته في لقاء مع طلاب المدارس الثانوية والجامعات، الأربعاء، بولاية أقصراي التركية، يعتبر “مهرجان تكنوفيست من الأكبر في العالم في مجال تكنولوجيا الطيران والفضاء”.

وأوضح أن مسابقة “صناعة الصواريخ” التي تعد كجزء من فعاليات المهرجان، المراد بها تحفيز قدرات الشباب الوطني على الانخراط في مجالات التكنولوجيا والعلوم.

وأشار إلى أن المهرجان سيقام في الفترة بين 21 و26 سبتمبر/ أيلول الجاري، في إسطنبول.

اقرأ أيضاً.. أرمينيا: من الممكن تطبيع علاقاتنا مع تركيا

أعرب رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، الأربعاء، عن إمكانية تطبيع العلاقات بين بلاده وتركيا.

وأشار باشينيان خلال اجتماع للحكومة في العاصمة يريفان، إلى تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشأن تطبيع العلاقات.

وفي 29 أغسطس/آب الماضي، أعرب أردوغان، عن استعداد تركيا للتطبيع التدريجي مع أرمينيا في حال أقدمت حكومة البلد الأخير على انتهاج مواقف واقعية، وابتعدت عن كيل الاتهامات الأحادية.

وأضاف باشينيان: “نرى في هذه التصريحات إمكانية لتطبيع العلاقات بين تركيا وأرمينيا”.

وتابع: “نحن على استعداد لإجراء مشاورات من أجل تطبيع العلاقات مع تركيا وإعادة إحياء النقل البري وخط السكك الحديدية، نحن مستعدون لمثل هذا اللقاء، ويمكننا توسيعه أكثر أيضا”.

ونوه إلى أن المشاورات المذكورة يمكن أن توفر روابط إقليمية في جميع الاتجاهات.

وأردف: “أبدت روسيا استعدادها للمساعدة في هذا الأمر، كما أن الاتحاد الأوروبي، لا سيما فرنسا، والولايات المتحدة مهتمون أيضا بهذا العملية”.

ولفت إلى أن مقاربات الهند والصين واضحة تجاه إعادة إحياء النقل في المنطقة.

وأوضح أن الخطط المتعلقة بممر النقل الممتد من الشمال نحو الجنوب في المنطقة تحتل مكانة خاصة المحادثات مع إيران وجورجيا.

اقرأ أيضاً.. باكو: المناورات التركية الأذربيجانية تخدم استقرار المنطقة

قالت وزارة الخارجية الأذربيجانية، إن المناورات التي تجريها قوات بلادها مع نظيرتها التركية في منطقة “لاتشين” المحررة مؤخراً من أرمينيا، “تخدم استقرار المنطقة”.

جاء ذلك في بيان أصدرته متحدثة الخارجية الأذربيجانية ليلى عبدالليفا، الأربعاء، رداً على انتقاد الخارجية الأرمينية للمناورات الأذربيجانية التركية في لاتشين الواقعة ضمن حدود إقليم “قره باغ”.

وأضافت “عبدالليفا”، أن إجراء مناورات ضمن حدود بلادها، حق سيادي لكل دولة، مشيرة إلى إجراء أذربيجان مناورات مشتركة عدة حتى اليوم، على أراضيها.

وأردفت: “المناورات المشتركة في لاتشين تخدم استقرار المنطقة”، مشيرةً إلى أن سياسات الاحتلال والاعتداء الأرمينية تهدد الأمن والسلام الدوليين.

والاثنين الماضي، بدأت تركيا وأذربيجان، إجراء مناورات عسكرية مشتركة في مدينة لاتشين، ومن المقرر استمرارها حتى 12 سبتمبر/أيلول الحالي.

وفي 27 سبتمبر/ أيلول 2020، أطلق الجيش الأذربيجاني عملية لتحرير أراضيه المحتلة في إقليم “قره باغ”، عقب هجوم شنه الجيش الأرميني على مناطق مأهولة مدنية.

وبعد معارك ضارية استمرت 44 يوما، أعلنت روسيا في 10 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020، توصل أذربيجان وأرمينيا إلى اتفاق لوقف إطلاق النار، ينص على استعادة باكو السيطرة على محافظات محتلة.

المصدر: الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى