اقتصادحوادث و منوعات

الخطوط التركية الثانية أوروبيًا بعدد الرحلات

احتلت شركة “الخطوط الجوية التركية” المركز الثاني أوروبيًا من حيث عدد الرحلات، عبر تسييرها ألفًا و185 رحلة يوميًا في الفترة بين 4 و10 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.

جاء ذلك وفقًا لبيانات المنظمة الأوروبية لسلامة الملاحة الجوية، الإثنين، للفترة بين 4 و10 من الشهر الجاري.

وأظهرت البيانات أن شركة “راين أير” الإيرلندية أصبحت أكثر شركة تنظيم رحلات جوية في أوروبا عبر تنظيم ألفين و316 رحلة يوميًا مع إلغاء عدد كبير من الرحلات بسبب القيود المفروضة جراء تدابير مكافحة فيروس كورونا.

وأشارت البيانات إلى أن شركة “أيزي جيت”، احتلت المركز الثالث بتنظيمها ألفًا و23 رحلة، فيما جاءت شركة “بيغاسوس” التركية في المركز العاشر.

اقرأ أيضاً: تركيا.. نمو إنتاج المركبات 8 بالمئة خلال 9 أشهر

حقق إنتاج تركيا من المركبات، نمواً بنسبة 8 بالمئة خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنةً بالفترة نفسها من العام الماضي 2020.

وبحسب بيانات جمعية صناعة المركبات في تركيا، فإن الفترة بين يناير/ كانون الثاني – سبتمبر/ أيلول 2021، شهدت إنتاج 921 ألف و619 مركبة.

وارتفع الرقم المذكور إلى 962 ألف و829 مركبة، مع ضم إنتاج الجرارات إليه.

وعلى صعيد المركبات التجارية، فقد شهد إنتاجها نمواً بنسبة 26 بالمئة، خلال الفترة ذاتها.

كما شهدت الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي نمو سوق المركبات في تركيا بنسبة 12 بالمئة، فيما حققت مبيعاتها نمواً بنسبة 15 بالمئة لتصل عدد المركبات المباعة إلى 582 ألف و83.

وفي سياق متصل، بلغ نمو صادرات المركبات 9 بالمئة خلال الأشهر التسعة الأولى من 2021، ليرتفع إلى 671 ألف و674 مركبة.

وتظهر بيانات مجلس المصدرين الأتراك، أن صناعة المركبات تستحوذ على 13.2 بالمئة من إجمالي الصادرات التركية.

اقرأ أيضاً: الحساب الجاري التركي يتحول لتسجيل فائض في أغسطس

تحوّل الحساب الجاري في تركيا ليسجل فائضا بقيمة 528 مليون دولار خلال أغسطس/آب الماضي، مقابل عجز قدره 4.068 مليارات دولار على أساس سنوي، وسط تحسن قطاع الصادرات.

جاء ذلك بسحب بيان صادر عن البنك المركزي التركي، أشار خلاله أن قيمة العجز في الحساب الجاري خلال الاثني عشر شهرا المنتهية في أغسطس، سجل 23.033 مليار دولار.

يعود تسجيل البلاد فائضا خلال أغسطس، إلى تحسن وتيرة التدفق الداخلي النقدي، قابله تباطؤ في النقد المتدفق للخارج، فيما كانت الفترة المقابلة من 2020 متأثرة سلبا بالتبعات الناجمة عن تفشي فيروس كورونا.

ويقصد بالحساب الجاري، صافي تعاملات الصادرات والواردات من السلع والخدمات.

وكان اقتصاديون أتراك توقعوا في استطلاع أجرته الأناضول، أن يسجل الحساب الجاري التركي في أغسطس عجزا بقيمة 190 مليون دولار.

اقرأ أيضاً: تركيا.. صادرات الشاي تحقق 13 مليونا

حققت تركيا إيرادات بمبلغ 13 مليون و212 ألف دولار من صادرات الشاي إلى 115 بلدًا في الفترة ما بين يناير/ كانون الثاني وسبتمبر/ أيلول العام الحالي.

وأفاد نائب رئيس اتحاد مصدري منطقة شرقي البحر الأسود أحمد حمدي غوردوغان، في بيان له، الاثنين، أنهم صدروا 3 آلاف و247 طنا من الشاي في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري.

وأكد تحقيق 13 مليون و212 ألفًا و948 دولار إيرادات من صادرات الشاي، مبينًا أن بلجيكا تصدرت الدول المستوردة التي تلتها ألمانيا ثم الولايات المتحدة وهولندا وجمهورية شمال قبرص التركية.

وشدد أن ارتفاع عدد الدول المستوردة للشاي التركي إلى 115 بلدًا يعتبر تطورًا هامًا.

المصدر:  الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى